hmsain.ahlamontada.com

نشكرك على التسجيل فى هدا المنتدى زرنا باستمرار و شاركنا رايك فاليد الواحدة لا تصفق ورايك يهمنا كما ان حضورك الدائم يحفزنا
hmsain.ahlamontada.com

منتدى يهتم بنشاطات حركة مجتمع السلم بلدية عين بوزيان


    الاحتجاجات فى دائرة الحروش

    شاطر

    alhdhd45

    عدد المساهمات : 1337
    تاريخ التسجيل : 03/03/2011
    الموقع : hmsain.ahlamontada.com

    الاحتجاجات فى دائرة الحروش

    مُساهمة  alhdhd45 في الإثنين 4 يوليو 2011 - 20:08


    16 جريحا بينهم 11 شرطيا في احتجاجات على الأوضاع الاجتماعية بالجزائر
    شهدت محافظة سكيكدة الساحلية بأقصى شرق الجزائر، اليوم الاثنين، مواجهات عنيفة بين رجال الشرطة، وعدد من المواطنين المحتجين على الظروف الاجتماعية الصعبة التي يعيشونها، وقد أسفرت المشادات عن إصابة 11 عنصرا من الدرك الوطني و خمسة مواطنين بجروح متفاوتة الخطورة.
    وتعود حيثيات الحادثة حسبما ذكرته مصادر لـCNN إلى ساعات الصباح الأولى، حينما خرج المئات من سكان قرية التوميات بمدينة الحروش، وعمل المحتجون على إغلاق الطريق الوطني رقم 3، الرابط بين كبرى مدن الشرق الجزائري (محافظتي قسنطينة وعنابة) في وجه حركة المرور لعدة ساعات بواسطة الحجارة والمتاريس.
    وأضرم المحتجون النار في العجلات المطاطية، وذلك احتجاجا منهم على مشكلاتهم الاجتماعية ونقص الماء الصالح للشرب بقريتهم، وما يعتبرون أنه "تهميش" يتعرضون له من جانب السلطات المحلية.
    وتدخلت أعداد كبيرة عناصر الشرطة بغرض إعادة فتح الطريق؛ ما أسفر عن اندلاع مشادات عنيفة بين الشباب ورجال الأمن، لتنتهي المواجهات بإصابة 16 شخصا، بينهم 11 عسكريا، وقد أضاف ذات المصادر عن اعتقال مجموعة من الأشخاص دون أن يحدد عددهم.
    الشروق المصرية








    03/10/2010
    بلدية الحروش بسكيكدة
    سكان التوميات بالحروش يشتكون أزمة حقيقية في التزود بالمياه
    يشتكي سكان قرية التوميات الواقعة ببلدية الحروش والبالغ عددهم حوالي 4 آلاف نسمة من أزمة حقيقية في التزود المياه الصالحة للشرب وخاصة القاطنين بمحاذاة الطريق الوطني الرابط بين ولايتي سكيكدة وقسنطينة الذين أصبحوا يلجأون إلى شراء مياه صهاريج الخواص الذين يجلبونها من أماكن مجهولة، وهل هي صالحة للشرب أم لا،
    ضف إلى ذلك أن سعر الصهريج الواحد يزيد عن 800 دج من جهته رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية الحروش أكد بأن البلدية شرعت مؤخرا في تزويد الأحياء المتضررة بالمياه الصالحة للشرب عن طريق الصهاريج والعملية تسير بصورة عادية وبشكل منتظم، مشيرا في هذا الإطار بأن السبب الرئيسي لهذه المشكلة يعود أساسا إلى إنخفاض منسوب مياه الينابيع التي يتزود منها سكان القرية، مضيفا بأن البلدية وبالتنسيق مع مصالح الري قامت باتخاذ جملة من الإجراءات منها إنجاز مشروع لتوسيع وتهيئة حوض الينابيع بطريقة عصرية مع تجديد القنوات الموصولة بهذه الينابيع إلى غاية الخزان. أما فيما يخص التذبذب الحاصل في مشكلة تزويد السكان والأحياء الأخرى بالمياه الصالحة للشرب، أكد بأن السبب يعود إلى لجوء بعض العائلات من التزود المنتظم بالمياه وهذا في ظل نعدام صمامات خاصة تتحكم في عملية التوزيع كما أشار بأن السلطات البلدية تتدخل دائما لتزويد العائلات بالمياه الصالحة للشرب، ويبقى المشكل بين هذا وذاك والسكان يعانون ريثما يجدون حلا نهائيا لهذا المشكل الذي طال انتظار السكان لمختلف الحلول الذي دائما تصب في الماء.







    الحروش
    الجمعة, 14 يناير 2011
    النـاقلون في إضـــراب احتجاجـــا على
    تحويلهـم إلى محطـة المسافريــن الجديــدة
    دخل أول أمس أصحاب سيارات النقل الجماعي جي 5 العاملة على خط الحروش - التوميات - عين بوزيان بولاية سكيكدة في اضراب عن العمل احتجاجا على قرار تحويلهم الى محطة المسافرين الجديدة التي دخلت مجال الخدمة أمس الأول (الخميس).
    وقد أكد المضربون للنصر أن قرار تحويلهم للمكان الجديد لا يخدم مصلحتهم ولا يحقق لهم الفائدة المرجوة لكون موقع المحطة المحاذي للطريق الوطني رقم (03) الذي يربط قسنطينة وعنابة بعيد عن وسط المدينة وبالتالي فالركاب في هذه الحالة يفضلون التنقل عبر سيارات "الفرود" عوض الترجل مئات الأمتار للوصول الى محطة المسافرين وعليه يطالب الناقلون من الجهات المعنية التدخل لايجاد حل استعجالي بما يخدم مصلحتهم. مسؤول البلدية ومن أجل احتواء هذه المشكلة عقد اجتماع طارئ أول أمس ضم ممثلين عن مديرية النقل بسكيكدة وممثلين عن نقابة سيارات الأجرة ومصالح الأمن العمومي في غياب ممثلين عن سيارات النقل الجماعي. وكانت هذه الفرصة مناسبة لطرح انشغالات ومشاكل الناقلين حيث اعتبر ممثلي نقابة سيارات الأجرة بأن المكان المخصص لهم بالمحطة ضيق ولا يستوعب جميع السيارات العاملة على الخطوط ما بين البلديات وعاصمة الولاية وهو السبب الذي جعلهم ينسحبون من المحطة قبيل أن يتراجعوا وطالبوا من البلدية بتعيين نقاط توقف بالمدينة. من جهتهم مسؤولي البلدية أكدوا للناقلين بأنهم ملزمين بالانتقال للمحطة الجديدة التي انشئت من أجلهم وكذلك لاعادة تنظيم حركة المرور والقضاء على الفوضى والازدحام السائدتين في احياء وشوارع المدينة. ليتقرر في الأخير تحديد موعد اجتماع ثاني يعقد يوم الاثنين مع الناقلين لايجاد حلول للمطالب المرفوعة من طرف ممثلي نقابة سيارات الأجرة.
    النصر
    كمال واسطة






    احتجاجات على قائمة السكن التساهمي بالحروش
    كمال واسطة
    النصر : 18 - 03 - 2011
    إلغاء قائمة المستفيدين واللجوء إلى القرعة
    قررت السلطات المحلية ببلدية الحروش بولاية سكيكدة الغاء قائمة المستفيدين من حصة 190 مسكن تساهمي التي ضبطتها الوكالة العقارية مع اللجوء الى خيار القرعة لتحديد قائمة جديدة. وجاء هذا الاجراء خلال الاجتماع الذي عقده كل من رئيسي الدائرة والبلدية بمقر الوكالة العقارية ومدير هذه الأخيرة مع ممثلين عن المحتجين بحضور عميد الأمن.
    ورغم الفوضى التي ميزت الاجتماع الا أنه سمح بطرح انشغالات المحتجين ومناقشتها للوصول الى الحلول وقد ألح ممثلو المحتجين خلال هذا اللقاء على ضرورة تعليق القائمة التي ضبطتها الوكالة والتحقيق في هوية الأسماء الذين أدرجوا فيها لأنه يوجد على حد تعبيرهم أشخاص لا تتوفر فيهم شروط الاستفادة وذكروا على سبيل المثال ابن ملياردير يقيم خارج بلدية الحروش وكذا طبيبة رحلت حديثا الى تراب البلدية وتساءلوا عن كيفية حصولهم على شهادة الاقامة وطالبوا في هذا السياق الجهات المعنية بالتحقيق في هذه القضية وتحميل كل طرف المسؤولية من جهة أخرى طالبوا باسقاط الأسماء التي وردت بالقائمة ويقيمون خارج الحروش. وألحوا على ضرورة ضبط قائمة جديدة بكل عدل وشفافية. رئيس الدائرة وفي تدخله أكد بأن القائمة تم الغاؤها بصفة رسمية وأشار بأنه تلقى تعليمات من والي الولاية بأن يكون جميع الأشخاص المستفيدين من شتى أنماط السكن يقيمون بتراب البلدية هذا وتواصل الاجتماع أمام باب الوكالة العقارية بانضمام العشرات من المحتجين لمحاورة رئيس البلدية وتم الاتفاق على اجراء القرعة يوم الخميس القادم بالقاعة المتعددة الرياضات تضبط قائمة جديدة بحضور كل أصحاب الملفات وعددهم 1700 ملف. وقد لقي هذا الاجراء تحفظات بعض المواطنين وعلى وجه الخصوص الشباب الذين يضطرون الى المبيت أمام الوكالة يوم 9 ديسمبر 2010 لتسجيل أنفسهم حيث طالبوا بأخذ وضعيتهم كحالة استثنائية. على صعيد آخر علمنا بأن السلطات المحلية وافقت على البحث عن أرضيات جديدة وتخصيصها لاقامة حوالي 400 وحدة سكنية من النمط التساهمي وهو المشروع الذي اقترحته الوكالة والبلدية وينتظر موافقة السلطات الولائية وهذا مامن شأنه تلبية الطلب المتزايد على هذا النوع من السكن يذكر أن عشرات المواطنين من الحروش قد قاموا مساء يوم الأربعاء المنصرم بقطع الطريق الذي يربط عاصمة الدائرة بأمجاز الدشيش








    ميدي بريس
    العربي
    سكان الحروش يعتصمون لتنحية “المير” والمطالبة بمحاكمته
    الفجر : 24 – 04 – 2011
    اعتصم، أمس، منذ الساعة الثامنة صباحا، العشرات من سكان مدينة الحروش أمام مقر البلدية، مطالبين برحيل رئيس المجلس الشعبي البلدي ومحاكمته، لوضع حد للتصرفات التي وصفوها ب “غير القانونية” التي يقوم بها رئيس المجلس، ضاربا عرض الحائط القوانين المعمول بها، مؤكدين أن المسير الحالي للبلدية لم يقدم شيئا يذكر لسكان مدينة الحروش في جميع المجالات. وكان أعضاء من المجلس الشعبي لبلدية الحروش، قد طالبوا في رسالة تحصلت “الفجر”، على نسخة منها، موجهة إلى رئيس الجمهورية، بوقف ما أسموه التجاوزات التي يقوم بها رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية الحروش، المنتمي إلى حزب جبهة التحرير الوطني، حيث طالب 3 أعضاء من المجلس البلدي بمحاسبة “المير “ على التجاوزات المسجلة، مؤكدين أن عديد الشكاوى قدمت إلى الوصاية والعدالة حول تصرفات المير، غير أنه لحد الآن لم يحاسب، وأضافوا أن الدليل على ذلك، إقدام سكان بعض التجمعات والقرى على قطع طرق وطنية وبلدية للمطالبة بحقهم في تحسين ظروفهم المعيشية.
    المصدر: هنا







    سكيكدة / الحروش على وقع مجموعة من الاحتجاجات
    قطع للطريق واعتصامات أمام مقري البلدية والدائرة
    2011.05.08
    عرفت بلدية الحروش أمس حالة غليان وصخب كبيرين لتبدأ يومها على وقع أربعة احتجاجات كاملة مست الطريق ومقري البلدية والدائرة،فأمام البلدية اجتمع بضعة أشخاص حملوا لافتات أبرزها لافتة طالب صاحبها بإعلان نتائج لجنة التحقيق التي شكلها والي الولاية مؤخرا بخصوص تسيير البلدية والتهم الموجهة للمير وعلى بعد أمتار قليلة تجمع العشرات من المواطنين بمدخل مقر الدائرة البين بالإفراج عن السكنات الاجتماعية لرفع الغبن عنهم خاصة وأنها جاهزة منذ أشهر ليقابل رئيس الدائرة مجموعة منهم في جلسة تميزت بالعصبية ليعدهم المسؤول بانطلاق عملية فرز الملفات بداية من 21 ماي لكن وعود رئيس الدائرة وتطميناته لم ترض المواطنين الغاضبين الذين كالوا الشتائم والإهانات وخرجوا من جلسة الحوار بعيون تنذر بعدم الرضا وانتظار الوقت وتحرك السلطات لتلبية مطلبهم قبل إعادة الاحتجاج وهو الشيء الذي هددوا به . ولم يتوقف مد الغضب عند هذا الحد بل امتد إلى فئة الشباب من قرى بلديات الحروش باجتماع العشرات من شباب قريتي التوميات وبير سطل مطالبين بحقهم في العمل، وخلق فرص شغل لتحسين ظروفهم الاجتماعية وعلى مدار ساعات قطع سكان قرية «السعيد بوالصبع» الطريق الرابطة بين بلديتي زردازة وأولاد أحبابة بوسط بلدية الحروش رافعين مطلب إنجاز معبر قرب جسر كوجال وهو المشروع المرتبط بالطريق شرق غرب لتسهيل حركة أبنائهم أثناء التحاقهم بالمؤسسات التربوية وتمكن رئيس البلدية من إقناع المحتجين بفتح الطريق والتحدث لمناقشة مطلبهم وهو ما أنهى الحركة الاحتجاجية وأعاد حركة المرور بعد معاناة طويلة لاسيما وأنها تزامنت مع بداية الأسبوع. وتأتي الحركة الاحتجاجية بالحروش أو بالأحرى موجة الاحتجاجات التي اندلعت أمس امتدادا لأخرى سابقة حملت نفس المطالب لتحتل بلدية الحروش الصدارة من حيث عدد الاحتجاجات التي انطلقت منذ مدة وفسر رئيس بلدية الحروش في مرات سابقة هذه الاحتجاجات بوجود أطراف خفية معارضة له تسعى لإثارة الفوضى والبلبلة بالمنطقة وتوجيه اتهامات غير مبررة له.
    حياة بودينار





    .


    قطع للطريق واعتصامات أمام مقري البلدية والدائرة
    سكيكدة / الحروش على وقع مجموعة من الاحتجاجات
    آخر ساعة
    آخر ساعة : 08 – 05 – 2011
    عرفت بلدية الحروش أمس حالة غليان وصخب كبيرين لتبدأ يومها على وقع أربعة احتجاجات كاملة مست الطريق ومقري البلدية والدائرة،فأمام البلدية اجتمع بضعة أشخاص حملوا لافتات أبرزها لافتة طالب صاحبها بإعلان نتائج لجنة التحقيق التي شكلها والي الولاية مؤخرا بخصوص تسيير البلدية والتهم الموجهة للمير وعلى بعد أمتار قليلة تجمع العشرات من المواطنين بمدخل مقر الدائرة البين بالإفراج عن السكنات الاجتماعية لرفع الغبن عنهم خاصة وأنها جاهزة منذ أشهر ليقابل رئيس الدائرة مجموعة منهم في جلسة تميزت بالعصبية ليعدهم المسؤول بانطلاق عملية فرز الملفات بداية من 21 ماي لكن وعود رئيس الدائرة وتطميناته لم ترض المواطنين الغاضبين الذين كالوا الشتائم والإهانات وخرجوا من جلسة الحوار بعيون تنذر بعدم الرضا وانتظار الوقت وتحرك السلطات لتلبية مطلبهم قبل إعادة الاحتجاج وهو الشيء الذي هددوا به . ولم يتوقف مد الغضب عند هذا الحد بل امتد إلى فئة الشباب من قرى بلديات الحروش باجتماع العشرات من شباب قريتي التوميات وبير سطل مطالبين بحقهم في العمل، وخلق فرص شغل لتحسين ظروفهم الاجتماعية وعلى مدار ساعات قطع سكان قرية «السعيد بوالصبع» الطريق الرابطة بين بلديتي زردازة وأولاد أحبابة بوسط بلدية الحروش رافعين مطلب إنجاز معبر قرب جسر كوجال وهو المشروع المرتبط بالطريق شرق غرب لتسهيل حركة أبنائهم أثناء التحاقهم بالمؤسسات التربوية وتمكن رئيس البلدية من إقناع المحتجين بفتح الطريق والتحدث لمناقشة مطلبهم وهو ما أنهى الحركة الاحتجاجية وأعاد حركة المرور بعد معاناة طويلة لاسيما وأنها تزامنت مع بداية الأسبوع. وتأتي الحركة الاحتجاجية بالحروش أو بالأحرى موجة الاحتجاجات التي اندلعت أمس امتدادا لأخرى سابقة حملت نفس المطالب لتحتل بلدية الحروش الصدارة من حيث عدد الاحتجاجات التي انطلقت منذ مدة وفسر رئيس بلدية الحروش في مرات سابقة هذه الاحتجاجات بوجود أطراف خفية معارضة له تسعى لإثارة الفوضى والبلبلة بالمنطقة وتوجيه اتهامات غير مبررة له.حياة بودينار
    المصدر: هنا .







    توزيع السكنات الاجتماعية بالحروش
    وسط تغطية أمنية غير مسبوقة
    آخر ساعة
    آخر ساعة : 03 - 07 - 2011
    وسط هدوء حذر وتغطية مشددة أعلنت أمس بالحروش أسماء المستفيدين من حصة 200 سكن اجتماعي الواقعة بمخرج البلدية وما إن علقت القائمة حتى شهدت الحروش تجمعات بشرية بأماكن مختلفة كساحتي الدائرة والبلدية دون تحركات عنيفة أو تجاوزات أو حتى حركات احتجاجية باستثناء بعض سلوكات الغضب حيث أوردت معلومات على رمي أحد الأشخاص كرسيا على إحدى نوافذ الدائرة لكننا لم نتأكد من هذه المعلومة .
    وعرفت الحروش تواجدا أمنيا مكثفا بداية من الساعات الأولى وحضور ملحوظ لقوات مكافحة الشغب تحسبا لأي طارئ لاسيما وأن الحروش شهدت خلال المدة الأخيرة حركات احتجاجية متتالية بعضها طالب بتوزيع السكنات ووجه اتهامات بالمحاباة وإتباع “الكوطات” الأمر الذي يكون قد دفع بالسلطات إلى فرض تغطية أمنية مشددة لمنع الانزلاقات وحماية الممتلكات العامة في حال حدوث غضب شعبي.
    ح / بودينار







    الإثنين04 جويلية2011
    بعد احتجاجات التجار
    بلدية الحروش بسكيكدة تلغي قرار منع المركبات من التوقف بوسط المدينة
    بعد الاحتجاج الذي سجل في أوساط التجار أصحاب المحلات التجارية بوسط مدينة الحروش ولاية سكيكدة المطالبين بإلغاء قرار البلدية في منع أصحاب المركبات من الركن بالمقطع الممتد من مقر البريد الى غاية المسجد العتيق, قررت بلدية الحروش أول أمس بعد اجتماع مع ممثلين عن التجار المحتجين إلغاء المقررة والسماح منذ اليوم الثلاثاء لأصحاب السيارات بالتوقف.
    يأتي احتجاج التجار هذا على خلفية الأضرار التي أصبحوا يتكبدونها منذ شهر رمضان الفارط, بسبب عدم تمكن المستهلك -الذي أصبح مجبرا على ركن سيارته بعيدا- من الشراء وبذلك انخفاض في الأرباح لدى التاجر وتكدس بضاعته.
    صبرينة تريكي






    حاولوا الاعتداء عليه ويسعون لغلق طريق سكيكدة قسنطينة
    المواطنون يحتجزون رئيس دائرة الحروش
    اقتحم العشرات من سكان الحروش الذين لم ترد أسماؤهم ضمن قائمة المستفيدين من حصة 200 سكن اجتماعي مقر الدائرة وقصدوا مكتب الرئيس الذين حاولوا الاعتداء عليه بالضرب
    وذكرت مصادر أن أحد الغاضبين حمل كرسيا ورماه باتجاه رئيس الدائرة الذي تفاداه ليستقر بالنافذة التي تهشم زجاجها قبل أن يتدخل رجال الأمن الذين تمكنوا من إخراج المحتجين إلا أنهم بقوا بالرواق وساحة مقر الدائرة مانعين إياه من الخروج رغم سعي قوات الأمن إلى فك الحصار، واستمر الاحتجاج إلى غاية كتابة الموضوع حوالي الخامسة مساء حيث أكد المحتجون أنهم سيستمرون في احتجاز رئيس الدائرة طوال الليل والساعات الموالية إلى غاية الاستجابة لمطلبهم المتمثل في إلغاء قائمة المستفيدين لعدم توفرهم على الشروط القانونية حيث استنكروا استفادة مالكي السكنات وميسوري الحال كما أقصي قاطنو الأكواخ القصديرية والعائلات المكتظة داخل غرفة أو غرفتين ووجهوا اتهامات للسلطات المحلية بممارسة المحاباة وإتباع نظام الكوطات في منح السكنات التي انتظروها لسنوات لتأتي قائمة المستفيدين حسبهم فاضحة ولا تخضع للمعايير والشروط المعمول بها وإلا فكيف يفسر منح سكن لعائلة تقطن بمسكن لائق وقليلة الأفراد بينما يقصى من تشارك أسرته عدة أسر في مسكن لا يتسع إلا لـ3 أفراد،وحاصرت قوات مكافحة الشغب مقر الدائرة مانعة المحتجين من الخروج للشارع ،كما وقفت أمامهم لمنعهم من إلحاق الأذى برئيس الدائرة المحتجز بمكتبه لأجل غير مسمى،وعلمت آخر ساعة أن المحتجين اتفقوا على نقل غضبهم واحتجاجهم للشارع بغلق الطريق الوطني رقم44 الرابط بين سكيكدة وقسنطينة بمحاذاة محطة نقل المسافرين حيث اتفقوا على الانقسام إلى فئة تحرص على استمرار حجز رئيس الدائرة والقسم الثاني يغلق الطريق من اجل إيصال صوتهم المطالب بإلغاء القائمة وإعادة دراسة الملفات من جديد ومنح السكنات لأصحاب الحق دون إقصاء وتهميش للمواطنين البسطاء الذين يعانون أزمة سكن قاتلة.
    حياة بودينار




    احتجاجا على قائمة للسكن الاجتماعي
    محتجون يقتحمون دائرة الحروش ويحاصرون رئيسها
    النصر
    شهدت أمس مدينة الحروش بولاية سكيكدة احتجاجات عنيفة وواسعة لعشرات المواطنين من المقصيين من السكن الاجتماعي قاموا بعد دقائق معدودة من تعليق القائمة الاسمية في الأماكن العمومية بالتوجه الى مقر الدائرة واقتحام مكتب رئيسها الذي وبمجرد أن شرع في استقبال المحتجين على دفعات تفجرت شرارة الغضب وحاولوا مهاجمته والاعتداء عليه وإهانته بالسب والشتم قبل أن يفرض أعوان الشرطة طوق أمني لحمايته، وفي هذه الأثناء قام شاب بإشعال قارورة غاز مسيل للدموع مما تسبب في احداث حالة من الفزع والهلع وسط المحتجين الذين قام بعضهم بتحطيم طاولات وتجهيزات مكتبية خاصة بمكتب رئيس الدائرة الذي شهد حادث إغماء وبكاء بعض النسوة ومحاولة شاب الانتحار برمي نفسه من الطابق الثاني قبل أن يلحقه عناصر الأمن ويمنعوه من ذلك، وقال المحتجون للنصر أن القائمة التي أعدتها لجنة السكن احتوت على أسماء مستفيدين لا تتوفر فيهم شروط الاستفادة واعتمد فيها على مبدأ المحاباة والمحسوبية والعشائرية فيما قال البعض أنه تم إقصاء العشرات من الأشخاص الذين يعانون ظروف إقامة مزرية كالعائلات المقيمة بالمستودعات في السكنات الهشة والمطلقات والأرامل وقد ألح المحتجون على مطلبهم بإلغاء القائمة وحضور الوالي وفتح تحقيق في هذه القائمة ورغم محاولات التهدئة التي قام بها ممثلون عن المحتجين لعقد اجتماع مع رئيس الدائرة لمناقشة المسألة وتوضيح الرؤى أكثر حول القائمة الا أن الأمور ظلت على حالها لتنجح مصالح الأمن في تفريق المحتجين من مكاتب رئيس الدائرة غير أنهم أصروا على الاعتصام بالساحة الخارجية والمطالبة بحضور الوالي وإلغاء القائمة التي اعتبرها البعض من المستفيدين بالمقبولة بنسبة 90 بالمائة.
    وفي تصريحه للنصر أكد رئيس الدائرة أن القائمة لم يضبطها هو شخصيا وإنما لجنة السكن مشيرا بأنه عمل بكل نزاهة وشفافية موجها في ذات السياق أصابع الاتهام في الاحتجاجات الى أطراف لم يسمها، وقد قام المحتجون بغلق الطريق الوطني المؤدي الى قسنطينة وسكيكدة.
    واسطة كمال

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 17 يناير 2017 - 7:50